بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

تكذيب ما نشره أحد المواقع الهابطة بشأن إرسال سماحة الشيخ برقية لتعزية خائن الحرمين بولي عهده

3937 2012-06-19


كذّب متحدث عن سماحة الشيخ الصغير نبأ أورده احد المواقع التي ما فتأت تكذب على سماحة الشيخ بسبب مواقفه السياسية التي لا يهادن بها احداً، مشيرة إلى ان سماحة الشيخ أرسل برقية تعزية إلى خائن الحرمين من آل سعود ليعزي بالمقبور نايف بن عبد العزيز، ونحن ما كنا لنكذّب هؤلاء لاعتيادهم على هذه الأكاذيب الرخيصة، ولكن نستغرب ان تنطلي هذه الشبهة على بعض المواطنين فيصدّقوا ذلك، ونستغرب أن يتم تصديق مثل هؤلاء الكذبة مع ان مواقف سماحة الشيخ من آل سعود من أوضح الواضحات، وقد كان سماحته في خطبته الأخيرة التي بثت مباشرة عبر قناة الفرات قد حمّل مسؤولية أعمال القاعدة وإجرامها لخائن الحرمين وواعظي الشياطين الذين خرجهم بلده، ما يؤسفنا جداً ان يصل وعي هؤلاء إلى هذه المرتبة المتدنية، وكان الأحرى بهم أن يتوخوا على أقل التقادير الدقة في هذه الأمور تبعاً لما دعاهم إليه القرآن الكريم: {يا أيها الذين أمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبيّنوا ان تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين}   ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
27 رجب المرجب 1862012

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مهند
العراق
2012-9-6
السلام عليكم .ان موقف سماحة الشيخ مع ال سعود واضح جدا خاصة في خطبة صلاة الجمعة وغيرها من المواقف وهو موقف شجاع لاننا نرى مع كل الا سف شخصيات اخرى فيها وجهين بخصوص ال سعود .لو سمحت يا شيخ هل ترى نهاية قريبة لحكم ال سعود على ضوء احاديث اهل بيت العصمة عليهم السلام خاصة بعد بروز خلافات حادة بين ال سعود على الحكم ومرض الملك الشديد ولكم التحية

من الموقع وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أجاب سماحة الشيخ بالتالي: نهاية قوة حكم الحجاز قبل ظهور الإمام صلوات الله عليه تكون من خلال حادثة تقع في جدة يقتتل فيها امرائهم، فيقل واحد منهم خمسة عشر أميراً، فتنهال من بعدها عليهم الويلات، وهذا هو المشار إليه بالروايات الشريفة بالعصبية بين الحرمين
saleh
iraq
2012-6-19
نتمنى من وكالة براثا الشقيقة لوكالتكم ان تتبع الاية الكريمة في ما تبثه من اخبار.

من الموقع: أخي صالح لسنا وكالة أنباء ولنا موقف معروف من وكالة أنباء براثا فهي لا تمثلنا وهي حرة التوجهات وقد اوضح سماحة الشيخ موقفه منها حينما طلب منهم تغيير الإسم في رسالة معروفة يمكن ان تطلبها من الوكالة نفسها، ونعتقد أنها مثلها مثل أي وكالة أنباء فيها الغث والسمين ولكن لا يمكن نسياننا لمواقفها ضد الإرهاب البعثي والتكفيري في الوقت الذي كانت كل المواقع صامتة كانت الوكالة هي الواجهة الرئيسية إن لم تك الوحيدة التي أقضّّت مضاجع الإرهاب.
عموما كنا نتمنى ان توجهون رسالتكم الكريمة إليهم وهم اولى باتباع الحق والصدق
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
14 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :3554
عدد زوار الموقع الكلي: 7192954
كلمات مضيئة
الإمام الصادق عليه السلام: كل راية ترفع قبل قيام القائم فصاحبها طاغوت يعبد من دون الله عز وجل.. والمقصود: كل راية تدعي المهدوية