بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

197: في رجفة الشام تحدث الإمام عليه السلام عن آية من آيات الله وأنتم تقولون بأن سبب الرجفة هو القنبلة النووية، فكيف يكون ذلك؟



عبد الله الدشتي ـ الكويت (الموقع الخاص): بالنسبة للحديث: اذا اختلف الرمحان بالشام لم تنجلي الّا بآيه من آيات الله رجفه بالشام، يقول الشيخ إن الآيه والرجفة هي القنبلة النووية، ولكن الإمام قال: آية من آيات الله، وفي اعتقادي أنها يجب أن تكون من الله، ممكن شيئ يؤدي إلى نفس ما تؤديه القنبلة النووية، بل أضعاف القنبلة النووية، ولا يفعل فعل القنبلة النووية الّا النيزك، فالنيزك عبارة عن آلاف القنابل النوويه أذا دخل الغلاف الجوي لما فيه من الغازات، وأنا اعتقد أن الآيه هي النيزك.

الجواب: لم يأت في حديثنا عن أن الآية هي نفس الضربة النووية، فمن الواضح أن المراد بها الآثار الناجمة عنها، لأن حديث الإمام صلوات الله عليه عن أن الرجفة تنجلي عن آية من آيات الله، مما يؤكد أن المراد به ما يحصل من بعد الرجفة.

فالمراد بالآية هي عجيب الصنع وفائق التدبير، ومما لا شك فيه أن الكافر دبّر ومكر وتصوّر أن هذه الضربة ستطيح بركن أساسي من أركان العمل المقاوم للإرادة الغادرة بالأمة، ولكن الله هو من وصف نفسه بأنه خير الماكرين عبر الأسباب والعلل التي ادّخرها في مكامن الأشياء، فلقد احتال كفرة الشام وحلفائهم أن يمكروا بهذه الضربة بالمؤمنين، ولكن مكر الله بهم كان عظيماً، وكان كما قال جلّ وعلا: {ولا يحسبنّ الذين كفروا أنما نملي لهم خير لأنفسهم، إنما نملي لهم ليزدادوا إثماً ولهم عذاب مهين}[1] والإثم هنا سوء أعمالهم والعذاب المهين هو ما يترتب على هذه الأفعال في الدنيا والآخرة، بالشكل الذي أعطى نتائج سلبية وقاتمة لمن كان قد دبّر أمر هذه الضربة، وما الانكسارات المتوالية في تحالف التكفير مع الغدر الأعرابي مع الحقد الصهيوني الغربي، وكذا الانتصارات السياسية الكبيرة لمشروع المقاومة التي تحققت من بعد الضربة إلا من نتاج تلك الضربة، ونفس الأمر يلحظ بإذلال إسرائيل والخراب الجوهري بين الإمريكيين والروس، والذي أدى إلى تدعيم الإرادة المقاومة لمشروع تحالف الكفر، وكذا ما تمخضت عنه عملية تحرير القصير من تجفيف أحد أهم المعابر اللوجستية لتكفيريي سوريا ولبنان ومن يقف من ورائهم، وما إلى ذلك من أمور ليس المجال مجال الاستطراد فيها، إلا أحد تجليات المكر الإلهي، ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.

أما الحديث عن النيزك وشبهه، فكل ما يدمر ليس هو المقصود، وإنما يجب علينا حينما نتعامل مع الروايات أن نرى كل ما طرحه الإمام صلوات الله عليه في متن الرواية أو في المتون المتعلقة بها، فالإمام صلوات الله عليه تحدث عن الرحمة للمؤمنين والهلاك للكافرين نتيجة لهذه الآية، فهل يمكن للتدمير المتخلف عن ضربة نيزك مثلاً أن ينتقي كافراً ويميزه عن المؤمن؟ مما لا شك أن طرح التمييز بين المؤمنين والكافرين يعني أنه بفعل البشر فالآيات الطبيعية كالزلزال والصواعق والنيازك وما إلى ذلك لا تميّز بطبيعتها بين هذا أو ذاك.

 

[1] سورة آل عمران: 178.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
ابو علي
العراق
2015-10-2
السلام عليكم سبق وان حددتم بان الرجفه حدث في جرمايا في مارس 2013 فما زلتم علي هذا الراي ولكم فائق التقدير والاحترام .
جواد كاظم
واسط/العزيزية
2013-7-1
السلام عليكم . من الممكن اعتبار ان الانفجار النووي هو آية من ايات الله وذلك لما يوجد في هذا الانفجار من تفاعلات كيميائية وفيزيائية وهذه كلها تدل على عظمة الخالق لهذه القوانين حالها حال الكهرباء فهي ايضاً تعتبر آية من آيآت الله الذي خلق الالكترونات الموجبة والسالبة وأودع فيها هذه الطاقة
عدنان
الكويت
2013-6-25
سلامى للشيخ الجليل والقائمين على الموقع،
كلى ألم و انا ارى اختلاف اخوتى الشيعة بمسائل جوهرية و عقائدية خصوصا فى ظل الظروف الخطرة علينا جميعا، و اتألم اكثر عندما اجد عدم اهتمام شريحة كبيرة بموضوع منتقذ البشرية جمعاء عليه الصلاة والسلام ، يجب ان نؤكد لأخوتنا بالرجوع الى أهل الاختصاص مثل سماحة الشيخ الجليل الذى يبذل جهده لينير لنا الطريق المظلم ، كى نؤتى ثمار بحثنا .
عبد الله
2013-6-24
السلام عليكم
لروسيا مصالح كبيرة في سوريا وروسيا هددت بطرق عديدة من تدخل الغرب في سوريا من خلال ظربة غربية او من فرظ حظر جوي على سوريا. وروسيا كان ردها على ظرب دمشق في جبل قاسيون كان رد روسيا تسليح جيش سوريا بصواريخ اس 300 . وممكن انها هددت بالسر من اجرائات اخرا. وكذلك على اثر ظرب جبل قاسيون دخل حزب الله الحرب في سوريا واتخذ على اثر ذلك تغيير موقف الجيش السوري من المدافع الى المهاجم وكانت اول النتائج معركة القصير والتي خسرت فيها المعارظه الاف القتلا ومازالو يخسرون كل يوم هذا كله من نتائج ظربة جبل قاسيون والمفسر عنها بالرجفة ونتائج هذه الرجفة زيادة الدعم الروسي و تدخل كبير من حزب الله وهذا هو الرابط بين الظربة ومايحدث بعدها
محمد
بغداد
2013-6-24
سلام عليكم
لا اجد ترابط بين الضربة وما بعدها فهل يمن علينا الشيخ الجليل ببيان الربط بين الضربة والاحداث التالية لها من باب السبب والنتيجة؟
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
8 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :4311
عدد زوار الموقع الكلي: 7988663
كلمات مضيئة
قال أبو عبد الله الصادق ( عليه السلام ): أيما رجل اتخذ ولايتنا أهل البيت ثم أدخل على ناصبي سرورا واصطنع إليه معروفا فهو منا برئ ، وكان ثوابه على الله النار.