بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

شيخنا جلال الدين الصغير...... ماأعظم ادبك !



الباحث : قاسم بلشان التميمي

بسبب عملي الاعلامي فأني احتكم على ارقام هواتف الكثير من السادة رجال الدين والمسؤولين ووجهاء المجتمع(حفظهم الله جميعا) وحقيقة في كل مناسبة فرح يتم تبادل التهاني فيما بيننا كذلك يتم تبادل المواساة في المناسبات الحزينة لاسيما مناسبات ذكرى استشهاد اهل بيت النبوة (صلوات الله عليهم اجمعين) ، وفي هذا العيد بعثت تهنئة موجزة الى الشيخ جلال الدين الصغير(حفظه الله) ، حيث لم تتعدى تهنئتي عدد اصابع اليد الواحدة ،وكان رد التهنئة من الشيخ جلال (دام عزه) كلمات وكلمات اشتملت على دعوات مباركة بالامن والسلام ومرضاة الله والكثير من المعاني ، وفي حقيقة الامر انا لم اتفاجأ برد الشيخ جلال الدين الصغير(حفظه الله) لسبب بسيط جدا وهو ان رجال الامة العظام لا يصدر عنهم غير الامور العظيمة فكيف الامر مع عظيم نذر نفسه لخدمة اهل بيت النبوة (صلوات الله عليهم اجمعين) ،شيخنا الجليل انا ادعو الله صادقا ان يحفظك لهذا البلد ناصرا ومعزا واعاد الله العيد عليك وعلى كل الاسلام بالخير والسلامة والامن انه سميع مجيب.

 

المصدر: http://burathanews.com/news_article_141249.html

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
8 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :3225
عدد زوار الموقع الكلي: 7841550
كلمات مضيئة
يا فرج الله متى ترانا ونراك؟