بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

لسان الحال (قصيدة رداً على حملة التهريج التي طالت سماحة الشيخ)

3902 2012-09-23


قصيدة رداً على من شن حملة ضد سماحة الشيخ المجاهد جلال الدين الصغير اعزه الله
بعنوان ** لسان الحال **

شُتمْتُ و لَسْتُ بالذي يُشْتَمُ ** و ظُلِمْتُ و لَستُ أولَ مَنْ يُظْلَمُ

وسيقَتَ الى الناس عني بزور ٍ مقائلاً **يرى الله ما قالوا ويسمعُ ما ذَمُ

وقالوا لشعبي ما يُقالُ ولم أقُلْ ** لَعَمْرُكَ هاجت بالسُباب ِ إذا عُموا

تَمَهَـلْ أيا شـتّامَ قَبل شَـتيمَة ** تُرامي بها مثلي لعـلـكَ تَـندمُ

وايقن بها قولاً وأكّد مقالتي ** وكُنْ مِثلَ حِصّيف ٍ ذوي العَدل ِ أعظَمُ

فما ضَرَّ شَتّامي إذا كان حِلْمه ** بصيراً وبالاقوال ِ بحثاً فَيَسْلَمُ

أذى ذو الفتـنةِ الحمراء سَعْيَهُمْ ** الى سفكِ قانِ الناس كُلٌ فيُجْرِموا

نَسوا قولَ ربي يومَ قالَ مقالةً ** بأنّ َ إفتِتانَ الناس اسْفَك مِنْ دَمُ

فيا شَعْبَ قَلبي لا يجُرَكَ كاذِبٌ ** بقول ٍ كذوب ٍ لم اقُلْهُ فَـتوهَمُ

لَعَمْرُكَ ربي مُجزياً كُلَ صادق ٍ ** بفضل ٍ يليقُ وهيبةً ومَكارِمُ 

ويأتي لهُ الناسُ حشراً فيُسْئلوا ** ألا اينَ ذاك القولُ هيا تَكلموا

فلا يُترَكَ العَبدُ الظلومُ بظُلمه ِ ** ولا يُترَكُ المظلومُ فيما يُظلموا

قصوراً من الصَبر شِدناها بحكمتنا **وشادَتْ ذوي الكّذّاب ِ قصراً سيُهدمُ

فصبراً ثُمَّ صبراً يا كُنازَة َ كُنْزَتي ** سيأتي الينا عن قريب ٍ قائمُ 

ليبسطَ عَدلاً غاب عنا مُقامَهُ ** ويُقْسِطَ بين الناس والشرّ يَـلجِمُ

إلهي اليكَ النَفسُ رامتْ لقاءها ** و هامت بواديكَ يَصْرُخُ كاتمُ

تلطَّف بشعبي ان يخوض غمارها **بجهل ٍ يُقادُ لبُغية ٍ رامها مُجرمُ

وزِدْ يا الهي في السكينة َ شعبنا ** فقد ذاقَ طَعْمَ الويل ِ ظُلْماً يُغْرَمُ

بقلم الشاعر د . وعد السماء الحسيني 
صباح يوم السبت
8-9-2012

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
الدكتورة نوال المسعودي / الاردن
عمان / الاردن
2014-10-18
قصيدة رائعة لشيخ رائع وقيادي متميز وشخصية نجل ونحترم ونقدر فشكراً للشاعر د - وعد الشماء فلقد كانت كلماته لسان حالنا جميعاً واطال الله عمر سماحة الشيخ جلال الدين الصغير ونصر

دكتورة نوال المسعودي - الاردن عمان
د جمال الشواف
جمهورية مصر العربية
2013-8-26
قصيدة تمت حياكتها وحبكها بأسلوب فريد ملؤه الإحساس ولعلنا لا نبالغ إن قلنا إنها استعرضت تفاصيل مهمة نحتاج الكثير من الشجاعة للتعاطي معها باسلوب المصلحين للذات قبل المجتمع
متابعتنا لفضيلة الشيخ جلال الدين الصغير تجعلنا نتفق تماماً مع ما اورده الشاعر في قصيدته الجميلة

د جمال الشواف
أستاذ علم الإجتماع
كلية الآداب
جامعة الأزهر الشريف
كمال عبد الخالق الزهيري استاذ الأدب المقارن / كل
العراق بغداد
2013-7-22
قصيدة يظهر فيها الابداع والرقي والنيابة في الاحساس عن سماحة الشيخ وعن محبيه وفيها من الجمال في المنطق والروعة في سرد الشكوى المقرونة في التبيان الهادئ الهادف والاصلاح المباشر والتوعية باصل المشكل وطرق تجنّبه وهو ما اعتدنا عليه من سلوكيات تربية الجماهير التي دأب سماحة الشيخ انتهاجه وانتاجه في التعاطي مع الجماهير ومحاربته للسلبيات نشكر الاخ الشاعر الدكتور وعد السماء على هذا الجهد المبارك ونتمنى ان نرى من نتاجه المزيد وتحياتنا لسماحة الشيخ المربي الفاضل جلال الدين الصغير
د كمال عبد الخالق الزهيري
كمال الناصري
السماوة
2012-10-1
سبحان الله احسست ان الشاعر قد نطق عني وعن كل من يحب سماحة الشيخ نصره الله ولذلك وجدتني اعيد قراءتها عدة مرات مستمتعاً بمعانيها وما حوته من جمال النظم نشكر الشاعر على هذه المقطوعة الادبية الجميلة وهي والله كما اسماها لسان حال وهي لسان حالنا ايضاً
صادق الموسوي
مدينة الصدر بغداد
2012-9-28
قصيدة اكثر من رائعة وتعابير مؤثرة جداً نقلتنا الى مساحات من الاحاسيس الصادقة وكانت فعلاً لسان حالنا مع سماحة الشيخ وشكراً للموقع المتميز لسماحة الشيخ وللشاعر المبدع بانامله الراقية التي خطت هذه القصيدة الجميلة
صادق الموسوي ---- اعلامي
حسين العطواني
العراق بغداد
2012-9-23
القصيدة رائعة رائعة رائعة واقسم بالله انها ابكتني وكأني احس بها تنطق عن لسان حالي وحال الملايين الناس قبل لسان حال سماحة الشيخ الصغير ايده الله واتمنى ان يقرأها من هاجموا الشيخ بجهلهم وتسرعهم
واحسن الشاعر الرائع بهذه القصيدة الجميلة
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
13 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :6875
عدد زوار الموقع الكلي: 7060877
مواعيد الصلاة
الإمام الباقر عليه السلام: إنما يعرف القرآن من خوطب به