بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

الشيخ الصغير: جميع الكتل تطالب بتطبيق الدستور لكنه الغائب الوحيد


الشيخ الصغير: جميع الكتل تطالب بتطبيق الدستور لكنه الغائب الوحيد

 

أكد القيادي في المجلس الاعلى سماحة الشيخ جلال الدين الصغير، أن حل المشاكل العالقة يكمن في استقلالية المحكمة الاتحادية والقضاء والمفوضية العليا للانتخابات، مشيراً الى أن الغائب الوحيد بين الفرقاء السياسيين هو الدستور.

وقال سماحته في تصريح نقلته الوكالة الاخبارية للانباء اليوم الاثنين: إن حل المشاكل العالقة بين الكتل السياسية يكمن في عدة أمور لكنها لا زالت بعيدة عن التحقق بشكل جاد، مشيراً الى أن الصراعات لا نهاية لها لان جميع الكتل تطالب بتطبيق الدستور لكنه الغائب الوحيد بينهم.

وأضاف: يجب حسم موضوع المحكمة الاتحادية وإخراج القضاء والمفوضية العليا للانتخابات لكي نضمن بوجود جهات مستقلة عندما تحصل مشاكل بين الفرقاء يمكن اللجوء الى الجهات المستقلة لحسمها.

واشار القيادي في التحالف الوطني الى: أن الصورة الموجودة للوضع السياسي الآن "قاتمة" وهي صراعات لانهاية لها لأننا نسير من أزمة الى أخرى ومن مشكلة الى معضلة، مبيناً ان طرق حسم النزاعات التي تسير عليها الكتل السياسية لا تفضي الى حل المشاكل وإنما تفضي الى نزاعات أخرى.

وكان عضو كتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري النائب عن /التحالف الوطني/ جواد الجبوري،أكد بأن المشاكل العالقة ما بين الفرقاء السياسيين "شخصية" وليست سياسية، مشيراً الى عدم وجود مؤشرات ايجابية لحلحلة المشاكل.

وقال الجبوري في تصريح صحفي: بين الحين والآخر تشهد العملية السياسية مباحثات جادة ما بين رؤساء الكتل السياسية لكنها سرعان ما تتوقف تلك المباحثات بسبب المصالح الشخصية و "عناد" بعض الكتل بعدم تقديم التنازلات.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
15 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :4516
عدد زوار الموقع الكلي: 8446583
كلمات مضيئة
اللهم أحيني حياة محمد وآل محمد، وأمتني ممات محمد وآل محمد، اللهم العن أول ظالم ظلم حق محمد وآل محمد، وآخر تابع له على ذلك، اللهم العن العصابة التي جاهدت الحسين وشايعت وبايعت وتابعت على قتله، اللهم العنهم جميعا، السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين