بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

614: ما هي ابواب نصرة رايتي اليماني والخراساني؟



عمار العامري: مجموعة منتظرون 1 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

كثر الحديث عن نصرة راية اليماني، والتحذير من عدم الالتواء عليها، ناهيك عن قناعات اخرى بنصرة راية الخرساني لأسباب يمتلكها اصحابها.
المهم، هل النصرة فقط ستكون حربية وعسكرية، أو ان هناك ابواب للنصرة قد يكون يحتاجها كل من اليماني والخرساني لتعزيز مشروعه بالتمهيد للظهور الشريف، ربما الخرساني بغنى عنها!! بودي ان نستوضح حول ذلك ممن لديه أدني معلومات روائية.
جزاكم الله خير الجزاء.

الجواب:

ثمة معالم ثلاثة في حركة اليماني الموعود اولها الجانب العقائدي كونه أهدى الرايات وما يستلزمه ذلك من التزامات تجاه المرجعية وفكر اهل البيت ع واليات تحركاتهم كالشعائر الحسينية والحوزات وما الى ذلك وثانيها الجانب الوجداني وما يستلزمه من التركيز على مشروع الامام صلوات الله عليه وشيعة الامام ع والحرص على مصالحهم والثالث الجانب الامني وما يستلزمه هذا الجانب من بعد عسكري وسياسي واداري واقتصادي.
ولهذا فان الحديث عن نصرة اليماني يتمحور في تدعيم هذه الابعاد والجوانب مع الحفاظ على الاوليات تبعا لطبية المرحلة التي تدخل فيها حركة هذا العبد الصالح
على الرساليين ان لا يهتموا كثيرا الا برسالتهم واحتياجاتها وليكن لنا عبرة في ان الامام روحي فداه لن ينظر الى تحشد كل العالم مع الظلم والجور واكتفى بطلب ٣١٣ عقائدي ورسالي وبهم ستتحرك كرة الثلج التي ستدخل عشرات الالاف في داخل حراكهم.
وبها سينقل العالم من إطار الظلم والجور الى القسط والعدل.

 

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
17 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :4187
عدد زوار الموقع الكلي: 8989999
كلمات مضيئة
قال الامام العسكري عليه السلام : قلب الأحمق في فمه وفم الحكيم في قلبه.