بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

846: كيف يمكن التوفيق بين الرأيين القائلين بخروج اليماني من اليمن وخروج اليماني من العراق مع النصرة العملية لليماني؟



يامهدي ادركني: مجموعة منتظرات3 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

شيخنا الجليل كنت قد سألتكم هل يترتب ضرر على الرأيين القائلين بأن اليماني من اليمن او العراق، اجبتم لا ضرر، اود التعقيب بهذا إذا كان اليماني لا يعرف نفسه انه المقصود بالرواية وعامة الناس يحتملون الرأيين الا يترتب على هذا الخلاف العلمي تشتت فكري وانتظار أحدهما دون الاخر؟

الجواب:

ان اليماني قد لا يعرف نفسه بانه هو اليماني ولكن هذا الاحتمال وضع لقطع الطريق امام حالات الادعياء الذين يروجون لأنفسهم بأنهم هم المعنيون بذلك اذ من الواضح اننا لا نملك اي دليل على ذلك اي انه يعرف نفسه او لا يعرف ولكن هو ميزته ان لا يدعو لنفسه وانما هو يدعو للإمام لذلك حتى لو عرف نفسه لن يصرح بذلك.

اما قضية التشوش فنحن معنيون بتنجيز تكاليفنا بناء على راي من نقلد ومن له هذا الشأن لن يضيره من الناحية العملية تفويت بعض الوقت ان لم يعرف اليماني الحقيقي والذي سبق ان اشرت الى انه يعرف من خلال عمله والله الهادي للصواب.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
13 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :2650
عدد زوار الموقع الكلي: 11628097
كلمات مضيئة
اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا أرحم الراحمين