بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

938: ما هو المنهج المختار عندكم في اعتبار الروايات _المختصة بالإمام المهدي سلام الله تعالى عليه _ سندا؟



اياد حميد الطائي: مجموعة منتظرون6 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

ما هو المنهج المختار عندكم في اعتبار الروايات _المختصة بالإمام المهدي سلام الله تعالى عليه _ سندا ؟ ودمتم سالمين

الجواب:

أحاديث العلامات والروايات المتعلقة بالإمام روحي فداه تختلف في طرق الاعتبار عن الروايات التي تختص بالأمور التشريعية، اذ ان هذه الروايات يجب التزام منهج التشدد السندي. بينما تلك لا تستلزم هذا التشدد بالضرورة لإمكانية دخول عوامل متعددة في مقبولية الرواية غير عنصر وثاقة السند مثلها مثل سائر الروايات العقائدية او الاخلاقية والتاريخية.
ولكننا التزمنا بمنهج التشدد السندي في حال تشخيص أصل العلامة فيما تسامحنا في تفاصيلها ولكننا نعود الى ذلك اي الى التشدد في حال وقوع الاختلاف في التفاصيل.
وبالعموم فان منهجنا المختار في التشدد هو الكتب الرجالية الاربعة فيما نقلوه من شهادات حسية اما التقييمات الحدسية فان محاكمة الراي الحدسي هو المعتمد.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
10 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :1638
عدد زوار الموقع الكلي: 12101430
كلمات مضيئة
الإمام الصادق عليه السلام: كل راية ترفع قبل قيام القائم فصاحبها طاغوت يعبد من دون الله عز وجل.. والمقصود: كل راية تدعي المهدوية