بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

1237: ما معنى المصطلحات الواردة في خطبة أمير المؤمنين عليه السلام: الخاطب, زاغ صاحب الامر, المضمحلون, لم يقتل ولم يمت؟



مخلد الاسدي: مجموعة منتظرون3 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

من هم الأشخاص المعنين في رواية الأمير عليه السلام:
1: الخاطب 2: وزاغ صاحب العصر
3؟ والمضمحلون 4: وما تفسير لم تقتل ولم تمت؟
عن الحارث الاعور الهمداني قال: قال أميرالمؤمنين عليه السلام على المنبر: إذا هلك الخاطب ، وزاغ صاحب العصر ، وبقيت قلوب تتقلب من مخصب ومجدب هلك المتمنون ، واضمحل المضمحلون ، وبقي المؤمنون ، وقليل ما يكونون ثلاث مائة أو يزيدون تجاهد معهم عصابة جاهدت مع رسول الله صلى الله عليه واله يوم بدر ، لم تقتل ولم تمت .

الجواب:

في نسخة الشيخ النعماني رضوان الله تعالى عليه: الخطاب بدلا من الخاطب، وبينهما فارق ان لفظ الجماعة لا يشير الى شخصية معينة وانما الى مجاميع ممن يوصفون باهل الخطاب، اما اذا كان الخاطب فالمراد هنا شخصية محددة ولكن الرواية لا تساعد على تبيان تشخيصه اللهم الا اذا قلنا بان الخاطب صفة لخطيب او لمسهب في الكلام او صريحه فعند ذلك ربما نلمس جزءا من مواصفاته ولكن ذلك لا يكشف اكثر من ذلك.
اما زاغ صاحب العصر اي اختفى صلوات الله عليه.
اما المضمحلون فصفة لجماعة والظاهر انهم ممن نضب عندهم الامل بظهور الامام صلوات الله عليه فلا يتمنون ولا ينتظرون.
اما عبارة لم تقتل ولم تمت اي ان الجماعة المرتقبة بالصحبة الخاصة موجودة يومئذ ولم يلحق بها القتل او الموت، وهذا يدفع القول بان اصحابه صلوات الله عليه هم من الراجعين الى الحياة بعد الموت.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
10 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :1960
عدد زوار الموقع الكلي: 9534577
كلمات مضيئة
الامام الباقر عليه السلام: أما ترضون أن عدوكم يقتل بعضهم بعضا وأنتم آمنون في بيوتكم