بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

1336: لماذا ورد في الروايات ان اليماني أهدى الرايات ولم تقل ان المرجعية أهدى الرايات؟



حسن الراشد: مجموعة منتظرون1 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

الروايات قالت اليماني أهدى الرايات، لماذا لم تقول المرجع أهدى الرايات؟

الجواب:

الرايات المطروحة في الروايات والتي تلعب الدور الاكبر هي ثلاثة، اولها السفياني وهي راية ضلال واجرام وهي راية حتمية، والثانية هي راية اليماني وهي راية حتمية وقد وصفت بانها اهدى الرايات مما يعني ان اليماني اما ان يكون مقلدا او محتاطا او قادرا على استنباط الحكم الشرعي اذ لا هدى من دون وجود الانسان تحت ظل المرجعية، والثالثة راية الخراساني والاخيرة هي راية من لديه دولة، وهؤلاء حينما تم تسميتهم فبسبب انهم قادة جيوش فالراية مصطلح عسكري، ولهذا حتى لو كان هذا العبد الصالح في مقام المرجعية فليس التنويه له بسبب كونه مرجعا وانما بسبب كونه قائدا عسكريا.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
9 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :3911
عدد زوار الموقع الكلي: 8989723
كلمات مضيئة
اللهم العن قتلة فاطمة الزهراء صلواتك عليها من الأولين والآخرين وألحق بهم كل من رضى بفعالهم ولم يتبرأ منهم، وأشرك معهم كل من أنكر ظلامتها واستخف بحرمتها لعنا يهون عنده لعنك لعاد وثمود والمؤتفكات اللهم اجل لنا يداً في الثأر لفاطمة الزهراء ونصيباً في الذود عنها وكرامة في الإنتقام لها، وأحظنا بمقام المشفعين بفاطمة صلواتك عليها وعلى أبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها