بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

28: المرجعية في عصر الخراساني والسفياني



حيدر السوداني (مجموعة حكيميون): سماحة الشيخ اليوم نسمع الكثير يتكلم عن شخصيه الخراساني، ودخوله الى الكوفة، والصراع الذي يحدث مع السفياني، أين دور المرجعيه الدينيه في هذا الوقت؟

الجواب: طرحت راية السيد الخراساني بعنوانها العسكري، ووصفت بأنها من رايات الهدى وفيها نفر من أصحاب الإمام المنتظر عجل الله فرجه الشريف، وأنها ستأتي إلى الكوفة لنجدتها من جراء النكبة التي ستلحق بها على يد جيش السفياني، وستدخل إلى الكوفة في نفس الوقت الذي تدخل فيه راية اليماني إليها، ثم ينتقمان من جيش السفياني على المشارف الجنوبية من بغداد بعد هروبه من الكوفة نتيجة لإقبالهما عليها، أما المرجعية فهي ليست جهازاً عسكرياً، ولكن القدر المتيقن أن من سيكون في مقام المرجعية يومذاك سيتصدى للواجبات المتعلقة بتلك المرحلة.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
قيس حسين
العراق
2012-4-29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

س1: ان الرواية التي تذكر اليماني وتقول بأنه اهدى الرايات وتدعو الى النهوض اليه وتذكر ان الملتوي عليه مستحق للنار: هل يعني هذا ان الرايات الاخرى هي رايات ضلالة ؟
مثلا : ان راية الخراساني مرفوعة الى جنب راية اليماني وليست تحت راية اليماني وهذا يعني ان الخراساني واتباعه ملتوين على اليماني وغير ناهضين اليه وقد رفعوا راية جنب رايته


من الموقع: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخي الكريم
تمت إجابتكم من قبل سماحة الشيخ وتجدونها منشورة في حقل أجوبة الأسئلة المهدوية في صفحة أسئلة وردود
قيس حسين
العراق
2012-4-29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

س1:ما الدليل على ان اليماني هو قائد عسكري,
غير الرواية التي تذكر الرايات الثلاث وتقول ( فيكون البأس من كل وجه ويل لمن ناؤهم).

س2:اليس من الممكن ان يكون اليماني هو المرجع الاعلى في ذلك الزمان حيث تصفه الرواية بأنه اهدى الرايات ونحن نعلم بأن اهدى الرايات حتى خروج اليماني هي المرجعية فلماذا يتم الفصل بين المرجعية واليماني فقط عند الظهور المقدس من قبل المفكرين؟

من الموقع: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخي الكريم
تمت إجابتكم من قبل سماحة الشيخ وتجدونها منشورة في حقل أجوبة الأسئلة المهدوية في صفحة أسئلة وردود
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
13 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :193
عدد زوار الموقع الكلي: 7685330
كلمات مضيئة
الامام الباقر عليه السلام: أما ترضون أن عدوكم يقتل بعضهم بعضا وأنتم آمنون في بيوتكم