بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

625: كيف لحركة اصلاحيه النجاح بدون قادة وقواعد "أنصار"

1372طباعة الموضوع 2016-06-13


عبد الكاظم الجابري: مجموعة منتظرون 1 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

هل من الممكن ايضاح هذه الفكرة: كيف لحركة اصلاحيه النجاح بدون قادة وقواعد "أنصار"

الجواب:
ليس هناك صيغة مشروطة لوجود القاعدة الاجتماعية فبعض المجتمعات تتحرك فجأة نتيجة لردة فعل اجتماعية ما، وبعض الاجتماعات تكون استجاباتها مبنية على عوامل وفرة النخبة وأدائها للدور المطلوب منها في توجيه المجتمعات ولكن القدر المتيقن ان التأهيل الاجتماعي يبتنى على عامة الناس أكثر من نخبتها ولذلك ترك للأحداث ان تثير محفزات التغيير وترغب به مع الربط بالنموذج القيادي الصالح ولو التفت الى الشرائط او الحتميات لوجدت انها كلها من النمط الذي يستثير الواقع الاجتماعي برمته صالحا او غيره مؤهلا او سواه.
هناك وهم معتاد لدى الكثيرين بأن قوام المجتمع هو النخبة مع مبالغات اشبه بالأفلاطونية بواقع هذه النخبة والحال ان الوقائع الاجتماعية في كل المجتمعات يشير الى ان وجود محاور اجتماعية له دور في الكثير من الاحيان اكثر من النخبة نفسها فشيخ العشيرة وما نصطلح عليه بالعصابچي او القبضاي يمكن ان يترك تأثيرا كبيرا قياسا الى محاور نخبوية جلست في بروجها بعيدا عن الواقع الاجتماعي، وهذا الكلام لا يعني اننا لا نحتاج الى النخبة ولكن النخبة التي يكون لها دورها الكبير هي نخبة الميدان وتجربة الانتفاضة والحشد وتجربتنا في المعارضة قبل ذلك كلها تؤكد هذا المنحى، لقد كان الشهيد الصدر الاول رض يوصينا بان الثورة في الثورة اي مدينة الصدر التي كانت تمثل نموذجا للشرائح المسحوقة وكان تأكيده في محله وكذلك لو لا حظنا تجربة مسلم بن عقيل ع لشاهدنا ان النخبة كانت اول ما خرج من المعركة بسبب انهم مشخصون ولذلك استهدفهم الطغيان وبقيت الجماهير التي لم يعتن بها مسبقا فوقعت في الفخ واوقعت التاريخ معها.
هناك رواية مهمة وذات دلالة في هذا الصدد هي قول الامام ع: ان الله لينصر هذا الامر بأناس كعبدة الشمس والقمر ولك ان تتأملها فستجدها تصوب نحو الشرائح الاجتماعية الفاعلة مع ان مستواها الثقافي ليس مهما كثيرا ولكن وعيها الاجتماعي كبير جدا.

 

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
16 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :4864
عدد زوار الموقع الكلي: 15217660
كلمات مضيئة
اللهم العن قتلة فاطمة الزهراء صلواتك عليها من الأولين والآخرين وألحق بهم كل من رضى بفعالهم ولم يتبرأ منهم، وأشرك معهم كل من أنكر ظلامتها واستخف بحرمتها لعنا يهون عنده لعنك لعاد وثمود والمؤتفكات اللهم اجل لنا يداً في الثأر لفاطمة الزهراء ونصيباً في الذود عنها وكرامة في الإنتقام لها، وأحظنا بمقام المشفعين بفاطمة صلواتك عليها وعلى أبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها