بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

764: ما هو دافع بعض الناس لإنتهاج المنهج السلوكي وهل تكمن خلف ذلك المنهج أجندات خارجية؟



محمد: مجموعة منتظرون1 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

قد سمعتم ان بعض الناس قامت بأعمال فتن وفساد وما شابه ذلك بحسب رؤيتها انه يجب ان ننشر الفساد في العالم لكي يظهر المهدي لأنه إذا كثر الفساد في البلاد سوف يظهر منقذ الامه.
السؤال لماذا هؤلاء الناس يفعلون هكذا وما الدافع لذلك؟ وهل هي مخططات يهودية لو صح التعبير ام ماذا؟ وهل عملهم صائب ام خطأ؟ ولماذا؟

الجواب: 

هذه الحالة ليست جديدة وانما انتشرت في البداية في ايران واحد اركان ما يعرف بالحجتين كان منحاها هو ان الامام لا يخرج حتى ينتشر الفساد والظلم وواجب المنتظر بزعمهم هو المساعدة على نشر الفساد، ثم تطورت في اواخر الثمانينات وبداية التسعينات من القرن الماضي لتأخذ حيزا مما كان يعرف بالاتجاه السلوكي الذي سيطر على بعض من مناطق بغداد والعمارة والبصرة والناصرية اضافة الى النجف وقسم من هؤلاء اخذوا بعهدتهم انتهاج نفس هذا النهج الذي لا يعبر الا عن جهل مطبق هذا ان حسنت النوايا والا بعضهم مسير حتما من قبل اجندات مضادة لنا وما من شك ان البريطانيين والمخابرات الصدامية رعت النموذجين المذكورين ولا استغرب وسط الفوضى والجهل والمخططات التي ترمي للعبث بالساحة الشيعية ان يعاود هؤلاء نشاطهم المكثف خلال هذه الفترة.

 

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
14 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :5681
عدد زوار الموقع الكلي: 11636502
كلمات مضيئة
قال الإمام العسكري عليه السلام: من وعظ أخاه سرا فقد زانه . ومن وعظه علانية فقد شانه.