بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

815: كيف يتم التوفيق بين أن يكون المؤمن في الفتنة كالإبن اللبون وبين ان لا يركن الى التواكل والعمل في ساحة الانتظار؟



رسول العبيدي: مجموعة منتظرون5 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)
في احدى محاضراتكم دعوتم المنتظرين ان يكونوا كأبن اللبون من الابل في زمن الفتنة هل هذا القول فيه تعارض مع اخر محاضرة لكم بضرورة العمل للمنتظرين وعدم التواكل والاعتماد اولا من بعد العمل التوكل على الله والامام الحجة ع فكيف نوفق بين الحذر في زمن الفتنة مع العمل في زمنها؟ وفقكم الله لخير العمل

الجواب:

ضرورة العمل الانتظاري شيء والنأي عن العمل في اجندة الفتّانين شيء اخر، اذ لا خيار لنا في صراع الحق مع الباطل الا نصرة الحق، ولكن يجب ان لا نكون وقود معارك اصحاب الدنيا وزخارفها.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
13 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :4164
عدد زوار الموقع الكلي: 9356493
كلمات مضيئة
قال الإمام الهادي عليه السلام: كفارة عمل السلطان قضاء حوائج الإخوان.