بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

976: هل مازال اهل العراق هم الثلة المفضلة لدى القائم عج للإنطلاق نحو اقامة دولة العدل الإلهي رغم الجور والظلم والفساد المستشري في المجتمع العراقي؟



Ahmed Alqaragholi : مجموعة منتظرون4 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

نحن اهل العراق ننتقد مجتمعنا بانه كثر فيه الظلم والفساد والجور واكل الحرام وكثير من السلبيات التي دخلت الى مجتمعنا للأسف وقد قرأت لسماحة الشيخ وشاهدت حلقات ملتقى براثا وهو يشرح فلسفه اختيار اهل البيت للعراق واهل العراق كقاعدة لانطلاق دولة العدل الالهي،
هل يعني رغم الذي يحصل بالمجتمع العراقي انه أفضل اهل الارض قبل الظهور؟ او لأسباب اخرى؟
وفقكم الله

الجواب:

كما تصف الروايات فأن اسعد اهل الارض حال خروج الامام روحي فداه هم اهل العراق واشقاهم قبل ذلك هم اهل العراق ومن الواضح ان انقلاب الحال يعني ان الفتن تأخذ بهم من كل حدب فيصفو للإمام روحي فداه منهم خالصة الناس وينتبه منهم من لم تنبهه الفتن السوابق وتعلو همة من توانى امام مجريات ما سبق من البلاء.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
12 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :3672
عدد زوار الموقع الكلي: 13820013
كلمات مضيئة
قال الإمام الصادق عليه السلام: من أحبنا كان معنا أو جاء معنا يوم القيامة هكذا ثم جمع بين السبابتين ثم قال واللَّه لو أن رجلا صام النهار وقام الليل ثم لقي اللَّه بغير ولايتنا أهل البيت للقيه وهو عنه غير راض أو ساخط عليه